• ×

09:26 مساءً , الأربعاء 20 ذو الحجة 1440 / 21 أغسطس 2019

بقلم| هزاع الرويلي

المجلس المحلي بين تكليف سموه واحتياجات المواطن

بقلم| هزاع الرويلي

 0  0
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في كل يوم يتضح لنا مدى رغبه صاحب السمو الملكي الامير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز امير منطقه الجوف مدى اهتمام سموه باحتياجات المواطن بمنطقه الجوف وتوجيهاته المتكرره لاعضاء اللجان والمسئولين للاهتمام بذلك ومن هنا جاء توجيه سموه بظروره ان يكون هناك جلسه للمجلس المحلي يوم بالأسبوع لمقابله المواطنين ومعرفه احتياجاتهم ومن خلالها متابعه الاجهزه الخدمية لإنجاز تلك المطالب خبر سرني كثيرا وانا اعلم ان لدينا مجلس محلي اسما لا عملا وانا لا الوم أعضاءه ابدا فالعين بصيره واليد قصيره اقول هذا الكلام لعدم وجود دور ملموس للمجالس على مستوى المنطقه قد يكون لهم دور غير معلن الله اعلم وان كان لهم دور اين الاعلام من ذلك ولكن اليوم ومع توجيه سموه سنرى نتائج على المدى القصير والطويل ومن وجه نظرى اننا بحاجه ماسه لدور اكبر للمجلس المحلي ومجلس المنطقه في تعزيز دور الاجهزه الخدمه لإنجاز المشاريع بما يخدم المنطقه خصوصا مشاريع البنى التحتيه مياه صرف صحي خدمات بلديه بيئه وزراعه طرق صحه العمل والتنميه الاجتماعيه كل ذلك محتاج متابعه وتطوير وهذا هم المواطن بشكل عام دور الغرف التجاريه في طرح فرص عمل للمواطنين والتنسيق مع الجهات المسؤله عن الاستثمار وجلب مشاريع استثماريه تخلق فرص عمل للمواطن.

وهذا دور منوط بمجلس المنطقه ومع كل ماتقدم فالجوف منطقه بكر وحدودية ومجال الاستثمار فيها مجدي في كل التخصصات المختلفه المنطقه تزخر بآثار مختلفه وبحيرة لامثيل لها بالمملكه واجواى بعض محافظاتها صيفا جوها لطيف اظافه لمهرجانات الزيتون والتمر والفواكه فنحن نامل ان يكون المواطن بلقائه مع المجلس المحلي ان يطرح الشائن العام وما يخدم اكبر شريحه من المجتمع بعيد عن الحاجه الخاصه كلنا ثقه كبيره بصاحب السمو الملكي امير منطقه الجوف وسمو نائبه ان المنطقه خلال فتره قصيره ستشهد نموا لامثيل له باذن الله في كافه المجالات وفق الله الجميع لما يحب ويرضى .

التعليقات ( 0 )